ما الجديد

أخبار عالمية ناشط سويدي: الكيان الصهيوني عاملنا مثل الحيوانات أثناء الاعتقال

المستخدمون الذين يشاهدون هذا الموضوع (الأعضاء: 1, الزوار: 0)


drtiger

نائب المدير الاول
مدير الموقع
مجلس الاداره العليا
نــــجم المنتــــــدى
نــــجـم الشهر

21 أغسطس 2013
26,293
18,122
2,111
غير متواجد
#1


قال الناشط السويدي 'فيري ساربوشان' ، الذي شارك في سفينة كسر الحصار عن قطاع غزة، اليوم الأربعاء 8 أوت 2018، إن الكيان الصهيوني عاملت النشطاء 'مثل الحيوانات' أثناء اعتقالهم، وفق ماذكرت وكالة الأناضول. وصرح الناشط 'ساربوشان'، اليوم الأربعاء، من مطار ستوكهولم، عقب وصوله بلاده رفقة ناشطين سويديين آخرين، هما 'لين أندرسون' و'مي روت لفلر'، بعد اعتقال استمر 5 أيام لدى سلطات الاحتلال، أن ناشطا بريطانيا شارك في محاولة كسر الحصار عن غزة يدعى 'ريتشارد سودان' تعرض لتعذيب شديد، إذ وُضع في زنزانة منفردة لا تزيد مساحتها على مترين مربعين، وتبلغ درجة الحرارة 35 مئوية، لاعتراضه على سوء المعاملة. وتابع أن ريتشارد بقي 12 ساعة في الزنزانة 'وحين عاد إلينا كان كالميت'. وأكد أن السجانين، تعمدوا ممارسة الضغوط النفسية على النشطاء، وهم 6 سويديين وبريطانيان، وفرنسي، وألماني. وشدد على اعتبار ما فعلته إسرائيل مع السفينة بأنه 'تدخل غير قانوني في المياه الدولية'، و'إساءة للعلم السويدي' الذي كانت ترفعه، مطالبا بلاده بالرد على ذلك التصرف.
وانطلقت السفينة من السويد منتصف ماي الماضي، ومرت بعدة دول قبل اقترابها من المياه الدولية قبالة غزة الأسبوع الماضي، حيث أقدم جيش الإحتلال على اعتراضها واعتقال من على متنها. ويعاني أكثر من مليوني نسمة أوضاعا معيشية وصحية متردية للغاية في غزة، جراء حصار إسرائيلي متواصل منذ عام 2006.
 

أعلى أسفل